كسوف

شرح النظرية النسبية الخاصة من أشهر النظريات في الفيزياء الحديثة والتي طُورت من قبل العالم الكبير ألبرت أينشتاين في بداية القرن العشرين، وتوجد نظريتان للنسبية

Upload date:1970-01-01T00:00:00+00:00

شرح النظرية النسبية الخاصة ✌️ كسوف

  • النظرية النسبية .

من أشهر النظريات في الفيزياء الحديثة و التي طُورت من قبل العالم الكبير ألبرت أينشتاين في بداية القرن العشرين ، و توجد نظريتان للنسبية ، أولاً هي النسبية الخاصة و الثانية هي النسبية العامة .

 

  • أهمية النظرية النسبية و التغيرات التي أحدثتها .

النظرية النسبية للعالم ألبرت أينشتاين غيّرت الكثير من المفاهيم في ما يتعلق بالمصطلحات الاساسية في الفيزياء ، بالنسبة إلى الكتلة و الطاقة و المكان و الزمان ، حيث احدثت نقلة نوعية في الفيزياء النظرية و علم الفلك في القرن العشرين عندما نشرها لأول مرة ، و قد عدلت الأسس النظرية لميكانيكا نيوتن التي كانت قائمة منذ مائتي عام ، و قامت النظرية النسبية أيضا بتحويل مفهوم الحركة لنيوتن على أنها نسبية ، و تغير مفهوم الزمن من كونه مطلق إلى كونه نسبي و جعله بُعْداً رابعاً مدمجاً مع الأبعاد الثلاثة المكانية ، و جعلت هذه النظرية الزمان و المكان شيئاً موحداً بذلاً من كونهما شيئين مختلفين ، و جعلت أيضا هذه النظرية مفهوم الزمن يتوقف على سرعة الأجسام و قوة الجاذبية التي يتحرك فيها الجسم ، و أصبح تقلص الزمن و تمدده مفهومًا أساسيًا لفهم الكون ، و بذلك تغيرت كل مفاهيم الفيزياء الكلاسيكية حسب إسحاق نيوتن ، و أدت مفاهيم هذه النظرية العجيبة إلى ظهور علوم جديدة كليًا ، بالإضافة لإستخدامها في تطبيقاتنا الحياتية كالنظام العالمي GPS.

 

  • النظرية النسبية الخاصة .

التي نشرها ألبرت أينشتاين عام الف و تسعمائة و خمسة ، جائت للإجابة على الصعوبات الموجودة في خواص سرعة الضوء ، و ناقضت قانون السرعة ، حيث تفسر النظرية النسبية هذا التناقض بأن سرعة الضوء ثابتة ، و تساوي سرعة الضوء في الفراغ الثابت c ( و قيمتها في الفراغ هي 299,792,458 متر في الثانية ) ، ببساطة يعني أنه أينما تنظر ستكون سرعة الضوء ثابتة في الفراغ .

لو تخيلنا أن هناك سفينة فضائية تطلق أضواء المصابيح و تسير بسرعة تسعة و تسعون بالمئة من سرعة الضوء ، فستخبرنا نظرية جاليليو و التي تجمع بين السرعات بأن المراقب للسفينة الفضائية و المتواجد بعيداً سوف يُلاحظ أن سرعة أضواء المصابيح المنطلقة من السفينة الفضائية أصبحت ضعف سرعة الضوء تقريباً ، حيث نظرية جاليليو تجمع بين سرعة المصابيح و سرعة السفينة الفضائية ، في حين تُخبرنا النظرية الخاصة لأينشتاين بأن المراقب للسفينة الفضائية سيرى أن حزمة المصابيح تسير بنفس سرعة الضوء و لا تتغير لأن سرعة الضوء ثابثة .


إذا أعجبك هذا الموضوع لا تبخل في نشره مع أصدقائك للإفادة وشكرا على قرائتم للمقالة.



روابط ذات صلة
  1. شرح مبسط للنسبية الخاصة
  2. نظرية أينشتاين النسبية الخاصة
  3. شرح النظرية النسبية الخاصة
  4. ما هي النظرية النسبية الخاصة ؟